SONETO

[:es][:en][:zh][:ru][:fr][:pt][:pb][:de][:it][:ar]

روبن داريو قصيدة هذا العظيم دون رامون صاحب لحية التيس، الذي ابتسامته هي وردة محياه، يبدو إلاها هرما، متجبرا و منعزلا، .فليتشجع في برودة نحته نحاس عينيه للحظات يضيء .ويعطي لهبا أحمرا وراء غصن زيتون عندي إحساس أني أحس وأعيش .بجانبه حياة أكثر شدة و قسوة هذا العظيم دون رامون دل بايي-إنكلان يقلقني، من خلال برج آياتي الحالية يتبخر في نظرات شاعر متوهجة، أو ينكسر في حطام زجاج لقد رأيته ينتزع من صدره السهم .الذي يترامونه الكبائر السبع[:ja][:pl][:ro][:]

A %d blogueros les gusta esto: